YM
اخر التدوينات
تحميل

قائمة التدفقات النقدية وكيفية إعدادها

الاعلان الرابع
معيار المحاسبة المصري رقم (4) متطلبات عرض قائمة التدفقات النقدية والإفصاحات المرتبطة بها . وهى تشير الى أهمية قائمة التدفقات فى إعطاء القارئ أساسا لتقييم قدرة المنشأة على  توليد النقدية  و ما فى حكمها و احتياج المنشأة إلى إستخدام هذه التدفقات النقدية .حيث أن الهدف الرئيسي من إعداد قائمة التدفقات النقدية هو تزويد مستخدمي البيانات الحسابية بمعلومات عن النقد المستلم والنقد المدفوع خلال الفترة المالية ، وبالتالي يمكن الاعتماد على مثل هذه المعلومـات لتوقـع قــــــدرة الشركـة في الحصول على التمويـل اللازم مـن نقد أو ما يشابهـه ، حيث إن التدفقات النقدية التاريخيـة تساعـد كأساس لتوقع التدفقات النقدية المستقبلية .
إن إعداد قائمة التدفقات النقدية يساعد مستخدمي البيانات الحسابية على الإجابة بأسئلة لا يمكن الإجابة عليها بالرجوع إلى بيانات حسابية أخرى ومن هذه الأسئلة مثلا :-
1- من أين تم الحصول على النقد خلال الفترة المالية .
2- أين تم إنفاق النقد خلال الفترة المالية .
ولإعداد قائمة التدفقات النقدية فلابد من توفر ثلاثة مصادر للمعلومات وهي :-

1- الميزانية العامة – مقارنة .
2- قائمة الدخل .
3- معلومات أخرى مثل سجل الأستاذ العام.
الفرق بين قائمة التدفقات النقدية وقائمة التغير في المركز المالي :-
قائمة التدفقات النقدية :-
1- تبين التغير في أرصدة النقد وما يكافئه .
2- تظهر التدفقات النقدية حسب النشاطات التالية :-
أ- عمليات التشغيل.
ب- عمليات الاستثمار.
ج- عمليات التمويل.
3- تعطي صورة أفضل لمستخدمي البيانات الحسابية عن قدرة الشركة على الحصول على نقد .
4- تعطي مستخدمي البيانات الحسابية صورة أفضل عن سيولة الشركة .
قائمة التغير في المركز المالي :-
1- تبين التغير في بنود رأس المال العامل .
2- لايتم  تصنيف التدفقات النقدية حسب النشاطات المختلفة .
3- تعطي صورة عن وضع رأس المال العامل والذي يمكن إن يكون في معظمة عبارة عن ذمم مدينة و بضاعة .
 كيفية إعداد قائمة التدفقات المالية:-
توفر قائمة التدفق النقدى - عند استخدامها بالاشتراك مع باقي القوائم المالية - المعلومات التي تمكن المستخدمين من تقييم التغييرات التي تحدث في صافى أصول المنشاة . وفى هيكلها المالي (بما في ذلك درجة السيولة ومقدرتها على سداد ديونها) ومقدرتها على التأثير على مبالغ وتوقيت التدفقات النقدية من أجل أن تتوافق مع الظروف والفرص المتغيرة ، وتعتبر معلومات التدفق النقدى مفيدة في تقييم مقدرة المنشاة على توليد النقدية وما في حكمها ، كما تمكن المستخدمين من عمل نماذج بغرض تقييم ومقارنة القيمة الحالية للتدفقات النقدية المستقبلية لمنشآت مختلفة، كما أنها تحسن من القدرة على المقارنة عند إعداد التقارير عن أداء تشغيل المنشآت لأن هذه القائمة تستبعد الآثار الناتجة من استخدام معالجات محاسبية مختلفة لنفس المعاملات والأحداث .
عند إعداد  قائمة التدفقات النقدية فانه يتم تصنيف التدفقات النقدية حسب النشاط التي ينتج  أو يستخدم هذه التدفقات وذلك على النحو التالي :-
 1--التدفقات النقدية من عمليات التشغيل :
هي الأنشطة الرئيسية المنتجة للإيراد للمنشاة ، والأنشطة الأخرى التي لا تمثل أنشطة استثمار أو تمويلتنشأ التدفقات النقدية من أنشطة التشغيل أساساً عن طريق أنشطة توليد الإيراد الرئيسي للمنشأة ، وذلك فإنها تنتج بصفة عامة من المعاملات والأحداث الأخرى التي تدخل في تحديد صافي الربح أو الخسارة. والأمثلة على التدفقات النقدية الناتجة من أنشطة التشغيل هي :
( أ )المقبوضات النقدية من بيع البضائع وتقديم الخدمات.
(ب) المقبوضات النقدية من الإتاوات والأتعاب والعمولات والإيرادات الأخرى.
(ج )المدفوعات النقدية للموردين سداداً لقيمة بضائع وخدمات.
( د )المدفوعات النقدية إلى العاملين ونيابة عنهم.
(هـ)المقبوضات والمدفوعات النقدية من / إلى منشأة التأمين عن الأقساط والمطالبات والاشتراكات السنوية والمزايا الأخرى.
( و) المدفوعات النقدية أو استردادات ضرائب الدخل إلا إذا أمكن تحديد أنهما مرتبطتان بأنشطة التمويل والاستثمار على وجه الخصوص.
( ز) المقبوضات والمدفوعات النقدية من العقود المحتفظ بها لأغراض المضاربة أو المتاجرة.
 قد ينشأ عن بعض المعاملات ربح أو خسارة مثل ما ينتج من بيع أصل من الأصول الثابتة والذي يتم أخذه في الاعتبار عند تحديد صافى الربح أو الخسارة ومع ذلك فإن التدفقات النقدية المتعلقة بمثل هذه المعاملات تمثل تدفقات نقدية من أنشطة الاستثمار.
 2- التدفقات النقدية من عمليات الاستثمار :
هي أنشطة اقتناء واستبعاد الأصول طويلة الأجل والاستثمارات الأخرى التي لا تدخل في حكم النقدية. ويعتبر الإفصاح المستقل للتدفقات النقدية الناشئة من أنشطة الاستثمار مهما حيث إن هذه التدفقات النقدية تمثل مدى الإنفاق الذي تم للحصول على أصول من أجل توليد دخل مستقبلي وتدفقات نقدية، والأمثلة على التدفقات النقدية الناشئة من أنشطة الاستثمار هي :
( أ ) المدفوعات النقدية لاقتناء أصول ثابتة وأصول غير ملموسة وأصول أخرى طويلة الأجل وتتضمن هذه المدفوعات ما يتعلق منها بتكاليف التطوير المرسملة وتكاليف الأصول الثابتة التي تم إنشاؤها بالموارد الذاتية.
(ب)المقبوضات النقدية من بيع الأصول الثابتة والأصول غير الملموسة والأصول الأخرى طويلة الأجل .
(ج ) المدفوعات النقدية لاقتناء أسهم أو سندات في منشآت أخرى والحصص في الشركات المشتركة (بخلاف المدفوعات لتلك الأوراق المالية والتي تعتبر في حكم بنود النقدية، أو تلك التي تحتفظ بها لإغراض التعامل أو المتاجرة فيها) .
(د) المقبوضات النقدية من بيع أسهم أو سندات بمنشآت أخرى والحصص في الشركات المشتركة (بخلاف المقبوضات عن تلك السندات والتي تعتبر في حكم بنود النقدية وتلك التي يحتفظ بها لإغراض التعامل أو المتاجرة فيها) .
(هـ) المدفوعات النقدية والقروض الممنوحة لأطراف أخرى (بخلاف الدفعات النقدية والقروض الممنوحة عن طريق المؤسسات المالية) .
( و ) المقبوضات النقدية من تحصيل الدفعات النقدية والقروض الممنوحة لأطراف أخرى (بخلاف الدفعات النقدية والقروض الممنوحة عن طريق المؤسسات المالية).
( ز ) المدفوعات النقدية لشراء عقود آجلة وعقود مستقبلية وعقود اختيارية وعقود مقايضة ما لم تكن هذه العقود يحتفظ بها لأغراض التعامل أو المتاجرة فيها، أو المدفوعات التي تبوب على أنها أنشطة تمويلية .
( ح ) المقبوضات النقدية من عقود آجلة وعقود مستقبلية وعقود اختيارية وعقود مقايضة ما لم تكن هذه العقود يحتفظ بها لأغراض التعامل أو المتاجرة فيها، أو المدفوعات التي تبوب على أنها أنشطة تمويلية .
عندما يتم المحاسبة عن العقود على أساس أنها تغطى مخاطر مركز محدد فإن التدفقات النقدية لهذه العقود تبوب بنفس أسلوب تبويب التدفقات النقدية للمركز الذي يتم تغطية مخاطره .
 3 - التدفقات النقدية من أنشطة التمويل :-
يعتبر الإفصاح المستقل للتدفقات النقدية الناشئة من أنشطة التمويل مهما لأنه يساعد على التنبؤ باحتياجات مقدمي رأس المال للمنشأة من التدفقات النقدية المستقبلية والأمثلة على التدفقات النقدية الناشئة من أنشطة التمويل هي :
( أ  ) المقبوضات النقدية الناشئة من إصدار الأسهم أو أدوات الملكية الأخرى.
( ب)  المدفوعات النقدية للملاك لاقتناء أو استرداد أسهم المنشاة .
( ج ) المقبوضات النقدية من إصدار أدوات المديونية والقروض وأوراق الدفع والسندات والرهونات والسلفيات الأخرى قصيرة الأجل.
( د )  السداد النقدى للمبالغ المقترضة.
(هـ)  المدفوعات النقدية التي يدفعها المستأجر لتخفيض الالتزام القائم المتعلق بالتأجير التمويلي.
طرق إعداد قائمة التدفقات النقدية :-
يمكن إعداد قائمة التدفقات النقدية إما بإتباع الطريقة المباشرة  أو الطريقة الغير مباشرة والفرق بين هاتين الطريقتين يتمثل في إظهار التدفقات النقدية من عمليات التشغيل.
 حيث تعتمد الطريقة المباشرة على تحليل صافي الإرباح إلى بندوة من إيرادات ومصاريف وإظهار صافي التدفقات النقدية لكل منها على حدى مثل صافي النقد المحصل من المبيعات وصافي النقد المدفوع عن المشتريات .
أما باستخدام الطريقة الغير مباشرة فإن التدفقات النقدية من عمليات التشغيل تجهز عن طريق البدء بأرباح  و خسائر الشركة ومن ثم يتم تعديل هذا الرقم بالبنود التالية:
1- البنود التي لا تتطلب إنفاق أو استخدام للنقد: ومن الأمثلة على هذه البنود مصاريف:- الاستهلاك، مصاريف الإطفاء، المخصصات، إرباح الشركات التابعة غير الموزعة وحصة الأقلية من صافي إرباح الشركة التابعة.
2- التغير خلال الفترة في أرصدة المخزون، الذمم المدينة، المصاريف المدفوعة مقدما، الذمم الدائنة والمصروفات المستحقة.
3- البنود الأخرى التي أثرت على نتيجة إعمال الشركة ونشأت من نشاطات استثمار أو تمويل .ومثال على هذه البنود أرباح أو خسائر بيع موجودات ثابتة.
وعند إعداد قائمة التدفقات النقدية يجب إظهار الفوائد المدفوعة نقدا والضريبة المدفوعة نقدا بصورة منفصلة وغالبا ما يتم تصنيفها ضمن التدفقات النقدية من عمليات التشغيل.
ومن الجدير بالذكر هنا، بان صافي التدفقات النقدية من عمليات التشغيل يجب إن يتساوى في كل الطريقتين المباشرة وغير المباشرة، فبدلا من تعديل إرباح أو خسائر الشركة بالتغيير ببنود رأس المال العامل بشكل إجمالي حسب الطريقة غير المباشرة، فإنه يتم تحليل الإرباح إلى بنوده من إيرادات ومصاريف وتعديل كل منهم بالتغيير ببنود رأس المال العامل الخاصة به كل على حده بالطريقة المباشرة .
المصدر :  DoubleClick‎‏
الاعلان الخامس

هناك تعليق واحد:

  1. كل الشكر والتقدير ، ويجب الاستفادة القصوى من معايير المحاسبة وربطها بالتدفق النقدي

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظة © 2016 يوميات محاسب